إختيار الطبيب

In صحة

ﻳﺘﻔﻖ اﻟﺘﺄﻣﻴﻦ اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ ﻣﻊ اﻟﺘﺄﻣﻴﻦ اﻟﺨﺎص ﻓﻲ ﻣﻨﺤﻪ اﻟﻤﺆﻣن ﺣﺮﻳﺔ إﺧﺘﻴﺎر اﻟﻄﺒﻴﺐ .ﻳﺤق ﻟﻚ ﻓﻲ أﻟﻤﺎﻧﻴﺎ اﺧﺘﻴﺎر ﻃﺒﻴﺒﻚ  ﺑﻤﻠﺊ إرادﺗﻚ. ﻟﻜﻦ ﻳﺘﻮﺟﺐ ﻋﻠﻰ اﻟﻤﺮﻳﺾ اﻟﻤﺆﻣﻦ ﺗﺄﻣﻴﻨﺎ صحيا ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺎً أن ﻳﺨﺘﺎر أﺣﺪ اﻷﻃﺒﺎء اﻟﻤﺘﻌﺎﻗﺪﻳﻦ ﻣﻊ ﺷﺮﻛﺎت اﻟﺘﺄﻣﻴﻦ (ﻫﺆﻻء ﻳﺸﻜﻠﻮن ﺗﻘﺮﻳﺒﺎ ﻣﻌﻈﻢ اﻷﻃﺒﺎء).
واﻵن ﺳﻨﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺗﻮﺿﻴﺢ اﻟﻔﺮق ﺑﻴﻦ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﻌﺎم و اﻟﻤﺨﺘﺺ. اﻷﻃﺒﺎء اﻟﻌﺎﻣﻮن ﻫﻢ أﻃﺒﺎء اﻟﻄﺐ اﻟﻌﺎم أو أﻃﺒﺎء اﻷﻃﻔﺎل و ﺑﻌﺾ أﻃﺒﺎء اﻟﺒﺎﻃﻨﻴﺔ .ﻣﻦ اﻷﻓﻀﻞ أن ﺗﺬﻫﺐ داﺋﻤﺎ إﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ ﻧﻔﺴﻪ، إذ أﻧﻪ ﻋﻠﻰ دراﻳﺔ ﺗﺎﻣﺔ بحاﻟﺘﻜﻢ اﻟﺼﺤﻴﺔ .  ﺳﻴﺤﻮﻟﻚ ﻫﺬا إﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﻤﺨﺘﺺ اﻟﻤﻨﺎﺳﺐ. ﻓﻘﻂ إن ﻛﺎن ذﻟﻚ ﺿﺮورﻳﺎ.
أﻣﺎ اﻷﻃﺒﺎء اﻟﻤﺨﺘﺼﻮن ﻓﻬﻢ
اﻷﻃﺒﺎء اﻟﺬﻳﻦ إﺧﺘﺼﻮا ﻓﻲ ﻣﺠﺎل ﻃﺒﻲ ﻣﻌﻴﻦ، أي ﻋﻠﻰ ﺳﺒﻴﻞ اﻟﻤﺜﺎل
( أﻃﺒﺎء اﻟﻨﺴﺎء   أو أﻃﺒﺎء اﻷﻧﻒ ,اﻷذن و اﻟﺤﻨﺠﺮة) .ﻳﻤﻜﻨﻚ أن ﺗﺬﻫﺐ إﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﻤﺨﺘﺺ ﻣﺒﺎﺷﺮة ﻓﻲ ﺣﺎل ﻣﺮﺿﻚ، إﻻ أﻧﻪ ﻳﺘﻮﺟﺐ ﻋﻠﻴﻚ وﻗﺘﺌﺬ دﻓﻊ رﺳﻢ اﻟﻌﻴﺎدة .ﻟﺪى ﺟﻠﺒﻚ اﻟﺘﺤﻮﻳﻠﺔ ﻣﺆﺧﺮا ﻣﻦ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﻌﺎﺋﻠﻲ اﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﺨﺎص ,ﺳﺘﺤﺼﻞ ﻋﻠﻰ  ﻣﺎدﻓﻌﺘﻪ ﻣﻦ رﺳﻢ اﻟﻌﻴﺎدة. ﺷﺮﻛﺎت اﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﺗﻌﻮض اﻟﻤﺆﻣن دوما, إذا ﻣﺎ ﻗﺼﺪ ﻃﺒﻴﺐ اﻟﻌﺎﺋﻠﺔ.
ﻳﺘﻮﺟﺐ ﻋﻠﻴﻚ أن ﺗﻔﻜﺮ ﺟﻴﺪا ﻗﺒﻞ أن ﺗﺨﺘﺎر ﻃﺒﯿﺒﺎ ﻣﺎ  وأن ﺗﻌﺮف ﻣﺎ ﻫﻮ اﻟﻤﻬﻢ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻚ .ﻓﻠﻌﻠﻚ ﺗﻔﻀﻞ أن ﺗﺘﻢ ﻣﻌﺎﻟﺠﺘﻚ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻃﺒﻴﺒﺔ و ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻃﺒﻴﺐ، ﻟﻌﻞ ﻣﻮﻗﻊ اﻟﻌﻴﺎدة ﻳﻠﻌﺐ دورا ﻛﺒﻴﺮاً ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻚ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﻗﺮﺑﻪ ﻣﻦ وﺳﺎﺋﻞ اﻟﻨﻘﻞ اﻟﻌﺎﻣﺔ، ﻛﻤﺎ أن اﻷﻣﺮ ﻳﺴﺘﺤﻖ أن ﺗﻘﺎرن ﺑﻴﻦ أوﻗﺎت اﻟﻤﺮاﺟﻌﺔ ﺑﻴﻦ اﻷﻃﺒﺎء اﻟﻤﺨﺘﻠﻔﻴﻦ، و ﺣﺘﻰ ﻗﺪ ﺗﺴﺄل ﻓﻴﻤﺎ إذا ﻛﺎﻧﺖ اﻟﻌﻴﺎدة   ﺗﻐﺺ ﺑﺎﻟﻤﺮﺿﻰ و أن ﻋﻠﻰ اﻟﻤﺮﻳﺾ أن ﻳﺒﻘﻰ ﻓﻲ ﻏﺮﻓﺔ داﺋﻤﺎ اﻹﻧﺘﻈﺎر ﻟﻤﺪة ﻃﻮﻳﻠﺔ.

اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﺠﻴﺪ ﻫﻮ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﺬي ﻳﻨﺼﺖ إﻟﻴﻚ ﺟﻴﺪا  و ﻳﺤﺎول داﺋﻤﺎ أن ﻳﻮﺿﺢ ﻟﻚ ﻣﺎ اﻟﺬي ﻳﻔﻌﻠﻪ
وﻟﻤﺎذا ﻳﻮﺻﻲ ﺑﻬﺬه اﻟﻄﺮﻳﻘﺔ اﻟﻌﻼﺟﻴﺔ وﺗﻠﻚ .وﻫﻮ اﻟﺬي ﻳﻌﻤﻞ ﻣﻊ أﻃﺒﺎء آﺧﺮﻳﻦ ﻓﻴﺤﻮﻟﻜﻢ إﻟﻰ ﻃﺒﻴﺐ ﻣﺨﺘﺺ ﻋﻨﺪ اﻟﺤﺎﺟﺔ أو اﻟﻰ أﺣﺪی اﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎت.
ﻳﻤﻜﻨﻚ أن ﺗﻐﻴﺮ ﻃﺒﻴﺒﻚ ﻓﻲ أي وﻗﺖ ﻣﺎ دﻣﺖ ﻏﻴﺮ راﺿﻲ  ﻋﻦ أداءه أو ﻏﻴﺮ واﺛﻖ ﻣﻦ ﻗﺪراﺗﻪ .وﻟﻜﻦ ﻻ ﺗﻔﻌﻞ ذﻟﻚ ﻣﺮارا ً وﺗﻜﺮارا, ﻓﻜﻠﻤﺎ ﻏﻴﺮت ﻃﺒﻴﺒﻚ ذﻫﺒﺖ إﻟﻰ ﻃﺒﻴﺐ آﺧﺮ ﻻ  ﻳﻌﺮف ﻋﻨﻚ ﺷﻴﺌﺎ و ﻳﻀﻄﺮ أن ﻳﺘﻌﺮف ﻋﻠﻴﻚ ﺻﺤﻴﺎ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪ  و أن ﺗﺘﻌﺮف ﻋﻠﻴﻪ .

و ﻋﻨﺪ ﺗﻐﻴﻴﺮ ﻃﺒﻴﺒﻚ ﺳﺘﻀﻄﺮ إﻟﻰ أن ﺗﻌﻴﺪ  اﻟﻔﺤﻮﺻﺎت اﻟﻄﺒﻴﺔ
و اﻟﺘﻲ ﻗﺪ ﻳﻨﺸﺄ ﻋﻨﻬﺎ ﺧﻄﺮ ﻳﻬﺪد ﺻﺤﺘﻚ،  ﻛﺄن ﺗﻀﻄﺮ أن تأخذ صورا شعاعية جديدة).
ﯾﻨﺒﻐﻲ ان ﺗﺠﻬﺰ ﻧﻔﺴﻚ ﻗﺒﻞ اﻟﺬﻫﺎب إﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ . ﻳﻤﻜﻨﻚ أن ﺗﺮاﻗﺐ ﻧﻔﺴﻚ ﺑﺪﻗﺔ وان ﺗﻜﺘﺐ  ﺷﻜﻮاك و اﻷدوﻳﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻨﺎوﻟﻬﺎ ,و إن ﻛﻨﺖ ﻗﺪ ﺧﻀﻌﺖ ﻟﻌﻼج ﻣﺎ ﻓﻲ اﻟﻔﺘﺮة اﻷﺧﻴﺮة .
ﺑﺈﻣﻜﺎﻧﻚ أﻳﻀﺎ ﺗﺴﺠﻴﻞ اﻷﺳﺌﻠﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺮﻳﺪ ﻃﺮﺣﻬﺎ ﻋﻠﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ.  إن ﻛﻨﺖ ﻻ ﺗﺠﻴﺪ اﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﻳﺠﺐ إﺻﻄﺤﺎب ﺷﺨﺺ ﻣﺎ ﻛﻤﺘﺮﺟﻢ. ﻟﻜﻦ ﺷﺮﻛﺔ اﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﻻ ﺗﺘﺤﻤﻞ ﻣﺼﺎرﻳﻒ اﻟﺘﺮﺟﻤﺔ. ﻳﻤﻜﻨﻚ أن مرافقا  ﻣﻦ أﻓﺮاد اﻟﻌﺎﺋﻠﺔ أو اﻷﺻﺪﻗﺎء اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺠﻴﺪون اﻟﻠﻐﺔ الألمانية.  ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ذﻟﻚ ﻳﻮﺟﺪ ﻓﻲ اﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﻤﺪن اﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﻗﻮاﺋﻢ ﺑﺄﺳﻤﺎء اﻷﻃﺒﺎء اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺠﻴﺪون ﻟﻐﺎت أﺧﺮى، أو اﻟﺬﻳﻦ ﺗﺤﺘﻮي ﻋﻴﺎداﺗﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻇﻔﻴﻦ ﻳﺠﻴﺪون ﻋﺪة ﻟﻐﺎت.
ﻣﻦ اﻷﻓﻀﻞ أن ﺗﺘﺼﻞ ﻫﺎﺗﻔﻴﺎ  ﺑﺎﻟﻄﺒﻴﺐ و ﺗﺄﺧﺬ ﻣﻨﻪ ﻣﻮﻋﺪا قبل أن ﺗﺬﻫﺐ إﻟﻴﻪ ,ﻛﻲ ﺗﻘﻠﺺ ﻣﺪة اﻹﻧﺘﻈﺎر.
ﺗﺤﺘﺎج اﻟﻰ ﻣﻮﻋﺪ ﻷن ﺣﺎﻟﺘﻚ اﻟﺼﺤﻴﺔ ﺳﻴﺌﺔ وﻛﻨﺖ بحاجة ﻣﺎﺳﺔ ﻟﻤﺮاﺟﻌﺔ اﻟﻄﺒﻴﺐ  , ﻓﻌﻠﻴﻚ أن ﺗﻘﻮل ذﻟﻚ ﻋﻠﻰ اﻟﻬﺎﺗﻒ .ﺑﺎﻟﺘﺄﻛﻴﺪ ﻳﻤﻜﻨﻚ اﻟﺬﻫﺎب إﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ ﺑﺪون ﻣﻮﻋﺪ إﻻ أﻧﻪ ﻳﺘﻮﺟﺐ ﻋﻠﻴﻚ ﺣﻴﻨﻬﺎ أن ﺗﺘﻮﻗﻊ إﻧﺘﻈﺎرا ﻃﻮﻳﻼً. وإذا ﻛﺎﻧﺖ ﺣﺎﻟﺘﻚ اﻟﺼﺤﻴﺔ ﺳﻴﺌﺔ أو ﻛﻨﺖ ﺿﻌﻴﻔﺎ  ﻟﺪرﺟﺔ ً ﺟﺪا أﻧﻚ ﻻ ﺗﺴﺘﻄﻴﻊ اﻟﺬﻫﺎب إﻟﻰ اﻟﻄﺒﻴﺐ ,ﻓﻴﻤﻜﻨﻚ ﺣﻴﻨﺌﺬ أن ﺗﺴﺘﺪﻋﻲ اﻟﻄﺒﻴﺐ إﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻚ، اﺳﺘﺨﺪم ﻫﺬه اﻹﻣﻜﺎﻧﻴﺔ ﻓﻘﻂ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻻ ﺗﺘﻮﻓﺮ إﻣﻜﺎﻧﻴﺎت أﺧﺮى.

يمكنك أيضا قراءة هذه المواضيع!

رسالة من المنفى

أخبرني كيف اللقاء؟؟ بين التشدّق والنفاق؟؟ بين الطعن والشَّقاء؟؟ أخشى الفراق كثيراً نعم أخشى الفراق ذات منام  غازلتني تربته

أكمل القراءة …

دور التلاقح الثقافي

قبل الخوض في لب الموضوع يجمل بنا أن ندور دورة حثيثة حول معنى مفهوم الثقافة حتى يتسنى لنا أن

أكمل القراءة …

نقص العمالة الماهرة بألمانيا

أكثر من 1.2 مليون وظيفة لا تستطيع الشركات الألمانية تغطيتها بسبب نقص العمالة الماهرة. لقد فشل تدفق المهاجرين من

أكمل القراءة …

أضف تعليق:

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

قائمة الموبايل