من أجل المزيد من التسامح

In إندماج

تعكس الطالبة التونسية صفينة حامد من مدينة أوسنابروك في رسوماتها نظرة الألمان للمسلمين عموما وللمحجبات خصوصا ونظرة المسلمين لكل ما هو غير إسلامي بطريقة ساخرة. وتهدف بذلك إلى أن يتقبل الألمان المحجبات على أنهن مثل غيرهن من المواطنات. بعدما عرضت لأول مرة رسوماتها في الإنترنت على بوابة   deviantartلفتت أنظار الصحافة الألمانية كفنانة. لم تكن صفينة حامد تتوقع كل هذا الاهتمام من الصحافة الألمانية إلا أنها عللت ذلك ربما لكونها محجبة!
الصورة: Jürgen Peperhowe/ WN

تعليقاتكم

يمكنك أيضا قراءة هذه المواضيع!

قال لي: أنت ملكي لكن الآن أتحدث أنا

يقدم هاتف الاستغاثة للإبلاغ عن العنف ضد النساء الاستشارة في جميع أنحاء ألمانيا الاتحادية، ويمكن الاتصال به على الرقم:

أكمل القراءة …

النصوص الأدبية والنصوص المعادية للدستور

حق الملكية الشخصية والنشر كذلك فإن الأعمال الأدبية محمية من خلال حق الملكية الشخصية، وهذا يتضمن الأشعار والنصوص العلمية

أكمل القراءة …

الفيديوهات

حق الملكية الشخصية والنشر إن السؤال عن حق نشر الفيديوهات من منصات الفيديو الكبيرة Youtube و غیرها) في الحساب

أكمل القراءة …

أضف تعليق:

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

قائمة الموبايل