يجب أن تكون مونستر موطنًا جيدًا للمهاجرين

In إندماج

ترى المجموعة البرلمانية لحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي أن مجلس الاندماج الجديد للمدينة هو مجلس تتوفر فيه الشروط اللازمة للمضي قدما بالمشاركة المجتمعية .

يقول النائب ببرلمان المدينة السيد توبياس جاينتا :
“نريد جذب المزيد من الأشخاص والجمعيات للعمل بمجال سياسة الإندماج.
ازدادت نسبة العنصر النسوي بمجلس الإندماج بشكل كبير ، وهو ما يتضح أيضًا بانتخاب ماريا ساليناس كرئيسة للمجلس و عضو الحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي عصمت نوكطا نائبا لها.
ويضيف النائب ببرلمان المدينة السيد توبياس جاينتا قائلا:
“يجب أن يكون هدف مدينة مونستر أيضًا هو أن تصبح موطنًا جيدًا للأشخاص الذين ينحدرون من أصول مهاجرة
يمكننا بالتأكيد تشجيع المهاجرين على التصويت لمجلس الإندماج
والإنخراط في العمل السياسي مع العلم أن مستوى المشاركة في مدينتنا أنحي بكثير من المدن الأخرى.

في سبتمبر الماضي تم انتخاب مجلس الاندماج المؤلف من 18 عضوًا ، صوت ما يناهز 10000 من أصل 48000 ناخب مؤهل من أصول مهاجرة .
يشارك ثلث الأعضاء من المجلس البلدي للمدينة من مختلف الأحزاب.
مثل الحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي كل من بابيت ليشتن شتاين , جريفرات كرمن والسيد توبياس جاينتا.

 

 

يمكنك أيضا قراءة هذه المواضيع!

الاندماج في ألمانيا بين قررات الساسة وروايات الواقع

لا يخفى علينا جميعاً أن ألمانيا ليست فقط أكبر دولة في الاتحاد الأوروبي من حيث الاقتصاد، بل تعتبر أيضاً

أكمل القراءة …

ساعة ونصف مشيا على الثلج إلى مكتب الهجرة

أم تحافظ على الموعد على الرغم من قساوة الطقس و الموظفة كانت في انتظارها.المشي في الثلج لمدة ساعة ونصف

أكمل القراءة …

قائمة الموبايل